الأرشيف الشهري: أبريل 1998

الهدهد

يأتيني الهدهد بعد صلاة الفجر ْ
فيحط على غصن الزيتونْ

في عينيه الملأى بالدمع أرى مكتوباً من ورق البردي ملفوف
بشريط أسود حول النصف ْ
فأقول له ما الأمرْ ؟
ما الأمرْ ؟!

[ كالسهم النافذ في طبقات القلب ْ
كالموج الهادر يضرب وجه الصخرْ
كالليلْ
كالبحرْ ! ]
يلقي مكتوب الهجر ْ !
……………………………….
……………………………….
مكتوبكِ آخر أمر يصدر بعد الفتحْ
أن أرجع كل الجند إلى ما خلف الخلفْ
أن أبقى بعدكِ أحكي للقبطان لماذا اخترتُ البحرْ

الوسوم:

تعليق على ما حدث البارحة

وتبادلنا الصور التذكاريةْ
وجلسنا تحت النور نحلل بعض اللقطات العفويةْ
وندقق في اللمسات الديكوريةْ
نوار الوجه
ولون العينين
وخصلات الشعر المتدلية المعقودة
كالدباي على وجنتك القمريةْ
أثر المكياج على بسمتك الذهبيةْ
وبريق العدسات اللاصقة الشفافة في عينيكِ اللوزيةْ
صوري في البحر ورجلاي مغطستان بأمواج الحريةْ
رأسي المتدلي بين أناملك العاجيةْ
وجهي وأنا أتململ من جلسات الطرب الليليةْ
…………………..
…………………..
وأنا في غمرة ذلك بين الصور المرميةْ
أرسلت يديك لبعض الصور المخفيةْ
تلك المدسوسة داخل جيبي الأيمن من سترتي الشتويةْ
ومددت يديك بكل فضوليةْ
وكشفت السر المخفي سنيناً
أني صاحب أجمل قصة حب في الكرة الأرضيةْ

الوسوم: