ديوان مدونة ميدان التحرير وقصائد أخرى

صورة لغلاف مدونة ميدان التحرير وقصائد أخرى

ديوان مدونة ميدان التحرير وقصائد أخرى الصادر عن دار جداول للنشر والتوزيع هو الديوان الرابع بعد ديوان مدونة لبيروت وديوان سنابل حب وديوان هكذا أرسم وحدي. يحتوي على مدونتين: مدونة غزة ومدونة ميدان التحرير. كتبت مدونة غزة في أحداث الاعتداء الإسرائيلي على غزة عام ٢٠٠٩م، أما مدونة ميدان التحرير فقد كتبت تزامنا مع أحداث ثورة ٢٥ يناير. يحتوي الديوان على قصائد أخرى لم تنشر في مطبوعة من قبل، مثل قصيدة قطري بن الفجاءة سلام أما بعد، وقصيدة شباك القرية. يحمل الديوان في مجمله طابعا سياسيا محملا بالهم الإنساني، ففي طيه تتشكل محاولات متكررة لتمثيل الواقع المعاش وتصوير المعاناة الفردية التي كثيرا ما تغيب عن المشهد السياسي الكبير.

في الغلاف الخلفي من الديوان مقطع من قصيدة مدونة غزة:

قولي إذا انفتح الغمام: أحبُّكا
الله ربي يا سليم وربُّكا
 
قل لي إن انكسر الحمام حمامُنا:
هذا السلام سلامنا وسلامُنا
 
قولي سنرجع للحديقة مرةً
ونعود نشرب قهوة محْمرَّةً
 
قل لي سيرجع بعدنا أولادُنا
وتعود يوماً للبلاد بلادُنا
 
قولي إذا شمَّ الرصاص كلامَنا
لن يغسل المطر الخفيف غرامَنا
 
قل للهوى: يا ملح ليمون الأملْ
يبقى الجوى هذا جواكَ فما العملْ؟